ليبيا

واشنطن بوست: المعتقلان الروسيان بليبيا ينتميان لفاغنر

قالت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية إن الروسيين الذين اعتقلا في مايو الماضي في ليبيا ينتمون إلى شركة “فاغنر” الروسية المرتبطة بالكرملين.

وقال مسؤول غربي للصحيفة الأمريكية إن الحكومة الروسية تمارس الكثير من الضغط على قيادة حكومة الوفاق لإطلاق سراح الرجلين، مؤكدا أنهما يمثلان جزءا من مساع كبيرة من دور موسكو لتأكيد النفوذ في ليبيا.

ونقلت الصحيفة عن وزير الداخلية بحكومة الوفاق “فتحي باشاغا” قوله إن المعتقلين الروسيين قدما اعترافات وبقيا رهن الاحتجاز، بينما يحقق النائب العام في نشاطهما.

واتهمت الأسبوع الماضية الولايات المتحدة الأمريكية روسيا في بيان نشرته الخارجية الأيام الماضية، بمحاولة استغلال الحرب الدائرة في محيط طرابلس لصالحها ضد إرادة الشعب الليبي، وهو ما نفته موسكو.

وأكدت تقارير عدة من الصحف الغربية كالنيورك تايمز والواشنطن بوست والبلومبرغ تدخل روسيا عسكريا ودعمها قوات حفتر بمرتزقة تتبع مجموعة تدعى فاغنر، إلى جانب طباعتها مليارات وإرسالها للمنطقة الشرقية، فضلا عن الدعم الإعلامي، إذ أعلنت فيسبوك تفكيكها شبكة مضللة بليبيا تدعم حفتر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق