ليبيا

الاتحاد الأوروبي يدين قصف مصنع وادي الربيع

دان الاتحاد الأوروبي قصف مصنع المواد الغذائية في منطقة وادي ربيع في طرابلس، مقدما تعازيه لأسر الضحايا.

وقال الاتحاد في بيان له اليوم الثلاثاء، إنه يجب احترام القانون الدولي والإنساني الدولي، ومساءلة من ينتهكونه، مضيفا أنه من الضروري اتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية المدنيين بشكل صحيح.

وأضاف البيان إن هذه الهجمة وسابقاتها المماثلة التي استهدفت مناطق مدنية في طرابلس وضواحيها، تدل على إلحاح الحل السياسي، ويذكر بأنه لا حل عسكري للأزمة الليبية.

وتابع بيان الاتحاد أن الأمر يستدعي ضرورة وقف فوري للعنف والعودة للعملية السياسية بوساطة أممية، مؤكدا مواصلة دعم المبعوث الأممي لإعادة إطلاق العملية السياسية.

وأشار الاتحاد الأوروبي إلى أن مبادرة برلين فرصة لإنهاء الصراع ومعالجة محركات الصراع ورسم طريق للتقدم نحو الاستقرار.

وأغار أمس طيران حفتر على مصنع البسكويت جنوب طرابلس، وخلفت الحادثة 7 قتلى و35 جريحا، وإدانات محلية ودولية، على غرار وزارة الداخلية التي وصفتها بجريمة الحرب مكتملة الأركان، وكذلك المبعوث الأممي في إحاطته أمام مجلس الأمن أفاد بأنها يمكن أن ترقى لمستوى جريمة حرب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق