البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

حفتر يرفض تسليم الورفلي والجنائية الدولية تجدد مطالبتها بتسليمه

بعد أقل من أسبوعين على مطالبات المدعية العامة للمحكمة الجنائية فاتو بن سودا، ومندوبي الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، قوات حفتر بتسليم الضابط محمود الورفلي المتهم بارتكاب انتهاكات وجرائم ضد الإنسانية، رد المدعي العسكري التابع لحفتر فرج الصوصاع، بأنهم لن يسلموا الورفلي إلى محكمة الجنائية الدولية.

محاكمة مزعومة ببنغازي
وقال الصوصاع في حديثه لوكالة سبوتنيك، إنهم تعاونوا مع المحكمة طبقا للقانون العسكري والقانون الليبي على قاعدة سيادة الدولة.

وأضاف الصوصاع أنه جرى التنسيق مع المحكمة الجنائية الدولية بقرار من حفتر بإحالة الورفلي للتحقيق، مشيرا إلى أن قضية الورفلي مازالت معروضة أمام المحكمة العسكرية الدائمة بنغازي، على حد قوله.

الورفلي مطلوب دوليا
وردا على تصريحات المدعي التابع لحفتر، أكد الناطق باسم المحكمة الجنائية الدولية فادي العبدالله، أن أوامر القبض الصادرة بحق الورفلي مازالت سارية ما لم يأمر قضاة المحكمة بخلاف ذلك.

ودعا العبد الله في حديثه لليبيا الأحرار السلطات الليبية للتعاون في تسليم محمود الورفلي تنفيذا لقرار مجلس الأمن وفقا للفصل السابع.

وكانت بن سودا قد استعرضت في 6 نوفمبر الجاري تقريرها 18 بشأن الأوضاع في ليبيا، حيث جددت في إحاطتها مطالبتها قائد العدوان خليفة حفتر بتسليم محمود الورفلي دون أي تأجيل لكي يخضع للمساءلة، واصفة ترقيته له بالمكافاة على الجرائم التي ارتكبها، إلى جانب مطالبتها بتسليم كل من سيف القذافي و التهامي خالد لمحاسبتهم على الجرائم التي ارتكبوها.

تحقيقات دون نتائج
حديث المدعي العسكري التابع لحفتر عن وجود قضية معروضة ضد الورفلي أمام المحكمة العسكرية ببنغازي، مضى عليها أكثر من عامين دون ظهور أي نتائج تذكر عن القضية، بعد أن كانت قناة الحدث التابعة لحفتر قد قالت إن حفتر أمر بالقبض على من وصفته بالهارب محمود الورفلي لممارسته أعمالا تخالف القانون العسكري.

ويتهم الورفلي بضلوعه في عمليات إعدام جماعية، وانتهاكات لحقوق الإنسان في مدينة بنغازي وضواحيها، حيث ظهر في أكثر من مقطع فيديو وهو يشرف على إعدام نحو 30 شخصا يلبسون الزي البرتقالي، ومقطع آخر وهو يعدم ثلاثة أشخاص مقيدي الأيدي، وكذلك وهو ينفذ عمليات إعدام أمام مسجد بيعة الرضوان في يناير 2018.

Total
11
Shares
مواضيع ذات صلة