جلسة مجلس الأمن: حفتر يتقاعس والورفلي وسيف القذافي مازالا ملاحقين

جلسة مجلس الأمن: حفتر يتقاعس والورفلي وسيف القذافي مازالا ملاحقين

الإفلات من العقاب في ليبيا وضرورة محاسبة المتهمين بجرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية . . أبرز ما شدد عليه مندوبو الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي خلال جلستهم التي عقدت مساء الأربعاء، حيث استعرضت المدعية العامة للمحكمة الجنائية فاتو بن سودا تقريرها الثامن عشر بشأن الأوضاع في ليبيا، إذ جددت مطالبتها بتسليم كل من محمود الورفلي و سيف القذافي و التهامي خالد، لمحاسبتهم على الجرائم التي ارتكبوها.

دعوات لمحاسبة المتهمين
وطالبت بن سودا في إحاطتها قائد العدوان خليفة حفتر بتسليم محمود الورفلي دون أي تأجيل لكي يخضع للمساءلة ، واصفة ترقيته له بالمكافاة على الجرائم التي ارتكبها.

ودعت فاتو بن سودا المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية السلطات الليبية لتسليم سيف الإسلام والتهامي خالد للمثول أمام العدالة، كما طالبت دولة مصر بتلسيم المتهمين لديها والهاربين من العدالة الدولية ، وهو أمر اتفق معه مندوب الولايات المتحدة الأمريكية الذي عبر عن أسفه لوجود الورفلي و سيف الإسلام و التهامي خالد خارج قبضة العدالة الدولية ، وشدد على ضرورة محاسبتهم أمام القضاء.

فرنسا تقلق بشأن سرقيوة
وإلى فرنسا والتي تعد أحد الحلفاء الكبار لخليفة حفتر وداعميه ، فقد أكدت المندوبة الفرنسية أن انتهاكات حقوق الإنسان والقانون الدولي تزايدت خلال الأشهر الماضية ، معبرة عن قلقها إزاء اختفاء النائبة عن بنغازي سهام سرقيوة.
وكان أفراد من عائلة سهام سرقيوة قد أكدوا لقناة السي إن إن الأمريكية في وقت سابق اقتحام منزلها من قبل عشرة مسلحين من قوات الكتيبة مائة وستة التي يقودها نجل حفتر صدام، حيث قاموا بإطلاق النار على زوجها في ساقيه بعد أن صادروا هواتفهم المحمولة.

العدوان يعطل القضاء
أما مندوب ليبيا لدى مجلس الأمن المهدي المجربي فقد جاء رده على تقرير بن سودا ومداخلات بقية الدول الأعضاء ، بقدرة القضاء الوطني على محاسبة المتهمين إذا ما أتيحت له الفرصة في حالة تحقيق الاستقرار السياسي والذي يعطله عدوان حفتر.

وأكد المجربي أن بلاده تتفهم ما ورد في تقرير بن سودا في وجود بطء بالتحقيقات وملاحقة بعض المتهمين من قبل القضاء الليبي، مرجعا ذلك لسوء الأوضاع الأمنية بالبلاد والصدامات العسكرية.