العربية لحقوق الإنسان تحمل حفتر مسؤولية اختطاف سرقيوة

العربية لحقوق الإنسان تحمل حفتر مسؤولية اختطاف سرقيوة

حملت المنظمة العربية لحقوق الإنسان خليفة حفتر المسؤولية الكاملة عن جريمة اختطاف النائبة سهام سرقيوة منذ خمسة وسبعين يوما وغيرها من جرائم الاختطاف والاغتيال بغرض إرهاب كل معارضيه.

وتؤكد المنظمة على أن الدول الداعمة لحفتر وعلى رأسها دولة الإمارات العربية المتحدة، ومصر، والسعودية، وفرنسا مشاركة بشكل أساسي في كافة الجرائم التي يقترفها في ليبيا.

وطالبت المنظمة الحقوقية المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بفتح تحقيق في الجرائم والانتهاكات التي ارتكبتها المليشيات المسلحة التابعة لحفتر ؛ على رأسهم خليفة حفتر، مناشدة الأمين العام للأمم المتحدة والمجتمع الدولي ضرورة التدخل لكشف مصير النائبة سرقيوة.