كونتي: قصف الأحياء بليبيا جرائم حرب محتملة

كونتي: قصف الأحياء بليبيا جرائم حرب محتملة

حذر رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي من أن الهجمات العشوائية على مناطق سكنية مكتظة بالسكان يمكن أن تشكل جرائم حرب.

وأكد كونتي في رسالة ترد على نداء رئيس الاتحاد الوطني للجراحين وأطباء الأسنان بإيطاليا، ضرورة تقديم من ينتهكون القانون الإنساني الدولي إلى العدالة ومحاسبتهم، وفق وكالة آكي.

وطالبت اتحاد الأطباء كونتي بحماية الطواقم الطبية العاملة في مناطق النزاعات المسلحة، وذلك بعد مقتل خمسة أطباء في قصف طال في نهاية يوليو الماضي مستشفى الزاوية الميداني، جنوبي العاصمة طرابلس، حسب الوكالة.

وجاء في رد كونتي أيضا أن إيطاليا كانت وستظل في طليعة العمل الدولي من أجل إحلال الصلح والاستقرار في ليبيا وإبقائها موحدة وذات سيادة.

وتابع كونتي أن إيطاليا ملتزمة بدعم جهود الأمم المتحدة تحت قيادة ممثلها الخاص غسان سلامة الهادفة إلى تخفيف التوترات وتنفيذ هدنة إنسانية، تمهيدًا لوقف حقيقي لإطلاق النار واستئناف الحوار.