سلامة: اتصلنا بدول مؤثرة لتضغط على المعتدي

سلامة: اتصلنا بدول مؤثرة لتضغط على المعتدي

قال المبعوث الأممي غسان سلامة، اليوم الثلاثاء، إنهم تواصلوا مع دول مؤثرة في ليبيا للضغط على الطرف المعتدي وإيقاف أعماله.

وذكر سلامة في مؤتمر مشترك مع وزيري الداخلية والمواصلات فتحي ياشاغا وميلاد معتوق، أن البعثة ستحيل المعلومات عن قصف مطار معيتيقة إلى مجلس الأمن والمحكمة الجنائية الدولية.

وأوضح المبعوث الأممي أن البعثة أوفدت فريقا إلى المطار بعد القصف مباشرة لجمع الأدلة، مشيرا إلى أنها تحصلت اليوم على معلومات تكميلية لإرسالها إلى الجهات ذات الاختصاص.

ولفت سلامة إلى أن المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بن سودا قد أجلت زيارتها إلى طرابلس نتيجة لقصف مطار معيتيقة.

من جهته، قال وزير المواصلات ميلاد معتوق إن مطار معيتيقة كان على وشك أن يشهد كارثة خلال القصف الأخير، بسبب تكدس أكثر من ألف شخص في صالة الركاب حينها.

وطالب معتوق المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه ما يحدث في معيتيقة، والمبعوث الأممي ببذل جهوده الرامية لتأمين المطار وإعادة فتحه في القريب العاجل.

وأشار الوزير إلى أن اجتماعا عقد مع سلامة ومديري شركات الطيران والعاملين في المطار، ناقش ما يتعرض له المطار من اعتداءات متكررة.

وتعرض مطار معيتيقة لقصف من قبل قوات حفتر تزامنا مع وصول طائرة تحمل الحجاج فجر الأحد، نجم عنه إصالة أربعة مسافرين بينهم ثلاث حجاج، وأضرار بالبنية التحتية، وتعليق لحركة الملاحة.

ويتواصل استهداف مطار معيتيقة، رغم صدور مطالبات دولية عدة وتحذيرات محلية من قصفه، وتداعيات ذلك على سلامة المسافرين والعاملين، وتجاوزت استهدافات طيران حفتر للمرفق 15 مرة منذ بدء العدوان على العاصمة مطلع إبريل الماضي.