أمريكا تدعو لوقف استهداف مطار معيتيقة

أمريكا تدعو لوقف استهداف مطار معيتيقة

حثت سفارة الولايات المتحدة الامريكية في ليبيا على وقف الهجمات ضد مطار معيتيقة، داعية إلى حماية المدنيين ومنع الإضرار بالمنشآت المدنية.

وأكدت السفارة في بيان لها الأربعاء، دعمها للأمم المتحدة لبدء هدنة بمناسبة عيد الأضحى، معربة عن قلقها من استمرار التصعيد جنوب طرابلس.

وطالب بيان الولايات المتحدة الأمريكية بوقف القتال في ليبيا والعودة إلى العملية السياسية بوساطة الأمم المتحدة.

كما عبرت السفارة عن قلقها إزاء التقارير التي تتحدث عن الغارات الجوية قبل يومين وتسببها في مقتل وإصابة عدد كبير من المدنيين.

ويتواصل استهداف مطار معيتيقة من طيران حفتر، وتجاوزت مرات الاعتداء علية الـ15، وآخرها أمس بقذائف عشوائية، وقالت حينها إدارة المطار إن طائر للخطوط الإفريقية نجت من الضربة أثناء هبوطها قادمة من مدينة غات.

وتبنت قوات حفتر الضربة الجوية التي استهدفت مبنى في مدينة مرزق، قائلة إنها استهدفت رتلا تابعا للعصابات التشادية قرب المدينة، وفق الناطق باسم حفتر أحمد المسماري.

هذا، وصدرت إدانات عن جهات محلية ودولية، إثر قصف طيران حفتر مساء الأحد بغارات جوية تجمعات سكانية بمدينة مرزق، خلفت وراءها عشرات القتلى والجرحى في صفوف المدنيين.