ليبيا

نائب يطالب مجلس الأمن بالتحقيق في خطف سرقيوة

طالب عضو مجلس النواب عن بنغازي جلال الشويهدي مجلس الأمن الدولي بتشكيل لجنة تحقيق في حادثة الهجوم على منزل النائبة سهام سرقيوة، وإخفائها من قبل قوات حفتر.

ودعا الشويهدي في خطاب نشره بصفحته بعدما وجهه للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الثلاثاء، إلى التحقيق في كافة الجرائم والإخفاء القسري والقتل خارج القانون وتكميم الأفواه لكل الناشطين والسياسين المخالفين لرأي خليفة حفتر في بنغازي.

وأكد عضو مجلس النواب أهمية دور بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، مشددا على ضرورة مراجعة كل ما تفعله البعثة في البلاد، لضمان حيادية عملها، بحسب قوله.

وأثارت حادثة الاختطاف في بنغازي ردودا واسعة مستنكرة ومواقف مدينة محليا ودوليا، صادرة عن مجالس الدولة والرئاسي والنواب، فضلا عن شجب البعثتين الأممية والأوربية، وبعض الدول، وجميعهم يطالبون بإطلاق سرقيوة فورا، وفتح تحقيق وملاحقة الجناة ومحاسبتهم ومعاقبتهم.

ونشرت الشبكة الأمريكية الأشهر السي إن إن السبت تفاصيل الحادثة، ونقلت عن أفراد أسرة سرقيوة، أن المسلحين اقتحموا البيت صباح الأربعاء الماضي واختطفوا الضحية، وأطلقوا النار على زوجها وضربوا أحد أبنائها، وصادروا هواتف العائلة، فضلا عن رشهم على حائط المنزل: “أولياء الدم” و”الجيش خط أحمر”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق