قوات الوفاق بغريان: رصدنا فرنسيين فارين

قوات الوفاق بغريان: رصدنا فرنسيين فارين

أكد آمر اللواء الأول مشاة التابع لحكومة الوفاق مصطفى المشاي رصدهم ست سيارات تحمل عسكريين فرنسيين، كانوا في غرفة عمليات قوات حفتر بغريان.

وأكد المشاي لقناة ليبيا الأحرار تواصل الاشتباكات مع فلول قوات حفتر الفارة من غريان، منذ صباح الخميس بمنطقة أم البقر، على بعد 10 كيلومترات عن الشقيقة على الطريق إلى الجنوب.

وأفاد آمر اللواء الأول بأن قوة من مكافحة الإرهاب مكونة من شباب المشاشية والشقيقة ومزدة، قطعت ليل الأربعاء الطريق على رتل يتبع مسلحي حفتر باتجاه العربان والأصابعة.

قوات الوفاق بغريان: رصدنا فرنسيين فارين

وأعلنت عملية بركان الغضب مساء أمس سيطرة القوات التابعة لها على غريان، في عملية استغرقت أقل من 24 ساعة وخطط لها بإحكام بدعم أيصا من سلاح الجو.

وجاء عن القائد الميداني في عملية بركان الغضب الحكيم طنيش، أن قوات حفتر انسحبت من غريان باتجاه الأصابعة وترهونة، مشيرا إلى إصابة القائد الميداني في قوات حفتر عادل دعاب ومقتل مرافقه خلال الاشتباكات.

من جهته، نفى عميد بلدية الأصابعة سعد الشرتاع لقناة ليبيا الأحرار، وجود قوة رئيسة تابعة لحفتر داخل المدينة، مضيفا أن أغلب مسلحيه انسحبوا تجاه جنوب غريان، ومنطقة العربان.، وقال إن قواته -أي حفتر- ستواجه صعوبة في حالة البقاء داخل الأصابعة لأنها منطقة مفتوحة.