تاسك: الهجوم على طرابلس يهدد العملية السلمية في ليبيا

تاسك: الهجوم على طرابلس يهدد العملية السلمية في ليبيا

أكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك أن الاتحاد الأوروبي سيعمل على إيجاد صيغة لوقف اطلاق النار في طرابلس، والمساهمة في حل سلمي وديمقراطي في إطار الأمم المتحدة.

وقال تاسك خلال لقائه رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج الاثنين في بروكسل، إن الهجوم على طرابلس يهدد العملية السلمية التي قطعت شوطا طويلا للوصول إلى تسوية شاملة، مؤكدا أن ليبيا شريك استراتيجي للاتحاد الأوروبي، ويمثل استقرارها أمرا حاسما لأمن المنطقة في جنوب البحر الأبيض المتوسط ومنطقة الساحل.

من جانبه طالب السراج بموقف أوروبي موحد وعادل لا يساوي بين المعتدي والمعتدى عليه، موضحا أن هدف الاعتداء بات واضحا للجميع، وهو محاولة إجهاض العملية السياسية وإعادة الحكم الشمولي من جديد إلى ليبيا، وهو ما لن يحدث، وفق تعبيره.