الهدوء يسود العاصمة.. والردع تنفي حدوث اشتباكات مع ثوار طرابلس

الهدوء يسود العاصمة.. والردع تنفي حدوث اشتباكات مع ثوار طرابلس

عاد الهدوء إلى العاصمة طرابلس بعد توتر بين كتيبة ثوار طرابلس وقوة الردع الخاصة مساء الثلاثاء في محيط قاعدة معيتيقة أغلق على إثرها طريق الشط لساعات.

الناطق باسم قوات الردع أحمد بن سالم نفى حدوث اشتباكات في العاصمة بين قواتهم وكتيبة ثوار طرابلس، موضحا في تصريح لقناة ليبيا الأحرار أن ما حدث هو مجرد سوء تفاهم جرى بعدما قبضت قوة من الردع عن طريق الخطأ على أحد منتسبي كتيبة ثوار طرابلس.

وأفاد مراسل ليبيا الأحرار في طرابلس في وقت سابق بأن مناوشات بالأسلحة المتوسطة بين الطرفين تسببت في إغلاق طريق الشط، قبل أن يعاد فتحه صباح الأربعاء؛ مشيرا إلى أن المناوشات جاءت على خلفية أنباء عن اعتقال قوة الردع الخاصة لأحد القياديين بكتيبة ثوار طرابلس ويدعى زياد كافو.