الجهيناوي وسلامة يبحثان تطورات الأزمة الليبية

الجهيناوي وسلامة يبحثان تطورات الأزمة الليبية

بحث وزير الخارجية التونسي اخميس الجهيناوي، مع المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، سبل حل الأزمة في ليبيا وتجاوز حالة الجمود في مسار التسوية السياسية.

وقالت الخارجية التونسية في بيان لها الثلاثاء، إن الجانبين ناقشا سبل توحيد الجهود لتسريع المشاورات بين الفرقاء الليبيين، وتهيئة الظروف الملائمة لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في أقرب الآجال.

كما أشارت الخارجية التونسية إلى أن لقاء الجهيناوي وسلامة بتونس العاصمة؛ مكن الطرفين من الاطلاع على الاتصالات التي أجراها كل منهما مع الأطراف ذات العلاقة بالملف الليبي.

في السياق ذاته قال خميس الجهيناوي، إن تونس مهتمة بالعمل على تجاوز حالة الجمود التي يشهدها المسار السياسي الحالي في ليبيا.

ونقل بيان صادر عن الخارجية التونسية عن الجهيناوي، تأكيده لنظيره الليبي محمد الطاهر سيالة، دعم بلاده للجهود المبذولة لمساعدة كافة الأطراف الليبية على الحوار والتفاوض، من أجل التوصل إلى حل سياسي توافقي ليبي ليبي تحت رعاية الأمم المتحدة.