ليبيا

مصدر من درنة: الاعترافات التي بثتها قناة الحياة المصرية تعد تبريرا للقصف الأخير على المدينة

قال مصدر مسؤول من مدينة درنة إن ما بثته قناة الحياة المصرية مع شخص من درنة قالت إنه على صلة بحادثة الواحات التي قتل فيها عدد من الجنود المصريين، يعد تبريرا للقصف الأخير على المدينة.

وأوضح المصدر في تصريح لقناة ليبيا لكل الأحرار الجمعة أن الهدف من هذه المقابلة هو التنصل من المسؤولية القانونية للقصف على درنة الذي أوقع 20 مدنيا جلهم من النساء والأطفال، إضافة إلى توجيه الرأي العام في مصر وفق تعبيره.

كما أكد المصدر أن المواطن الليبي ويدعى “عبد الرحيم المسماري” والذي ظهر في المقابلة التلفزيونية، كان قد قبض عليه أواخر يناير من عام 2016 من قبل قوات عملية الكرامة في بوابة المخيلي، على حد قوله.

وكانت قناة الحياة المصرية قد بثت مقابلة مع المواطن الليبي “عبد الرحيم المسماري” قالت إنه على صلة بمجموعة تنتمى إلى تنظيم القاعدة شنت هجوما على قوات الأمن المصرية في منطقة الواحات أكتوبر الماضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق