الوطنية للنفط ترد على صحيفة التايمز: لم نتورط في تهريب معدات عسكرية

نفت المؤسسة الوطنية للنفط، في بيان رسمي، ما ورد في تقرير صحيفة “تايمز” البريطانية بشأن تورطها في عمليات توريد معدات عسكرية تم اعتراضها في إيطاليا.

وأكدت المؤسسة أن جميع عملياتها مع شركائها من شركات النفط العالمية تخضع للمراجعة والتدقيق من قبل الأجهزة الرقابية الليبية مثل ديوان المحاسبة وهيئة الرقابة الإدارية.

وأعربت المؤسسة عن استغرابها من محاولات التشويش على عملها وسمعتها، وعن استنكارها لتضمينها في مثل هذه المواد الإعلامية، مؤكدة احتفاظها بحقها في الرد واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة داخل وخارج ليبيا ضد الجهات الإعلامية المحلية والدولية التي تنشر وتتناقل أخبار مجهولة المصدر.

وقال تقرير “التايمز” قبل أيام إن السلطات الإيطالية صادرت طائرات عسكرية صينية بدون طيار من نوع “وينغ لونغ”، كانت متجهة إلى قوات خليفة حفتر، مقابل شحنات من النفط الليبي.

المصدر: المؤسسة الوطنية للنفط

Total
0
مشاركة
مقالات ذات صلة