بعثة الاتحاد الأوروبي تؤكد رغبتها في تعزيز الشراكة مع ليبيا بشأن حوكمة الهجرة

قال سفير الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا نيكولا أورلاندو إن بعثة الفنية التابعة للاتحاد والمعنية بحوكمة الهجرة المتوافقة مع حقوق الإنسان وإدارة الحدود قد بدأت زيارتها الثانية إلى ليبيا اليوم، وذلك بعد اجتماع تنسيقي مع وكالات الأمم المتحدة والشركاء الدوليين الآخرين.

وأضاف نيكولا أورلاندو أن البعثة عقدت “اجتماعات بناءة” في طرابلس مع جميع أصحاب المصلحة المعنيين، حيث ناقشت بدائل الاحتجاز وخاصة للأطفال والأفراد المستضعفين.

كما ناقشت بعثة الاتحاد الأوروبي الفنية -بحسب أورلاندو- تسهيل عودة المهاجرين طوعيا، وتحسين ظروف المهاجرين واللاجئين، بما في ذلك المحتجزين، وتعزيز إمكانية وصول الجهات الفاعلة التابعة للأمم المتحدة إلى مراكز الاحتجاز ونقاط الإنزال.

وركزت البعثة على تعزيز الدعم لإدارة الحدود الإنسانية والقدرات المتوافقة مع حقوق الإنسان فيما يتعلق بإنقاذ الأرواح في البحر وفي الصحراء، ومكافحة تهريب البشر والاتجار بهم بشكل مشترك، وتحسين حوكمة العمالة المهاجرة.

وأشار نورلاندو إلى أن البعثة أحاطت علما بالتقدم المحرز وإلى حسن النية في تعزيز الشراكة مع ليبيا، مشددة على توقعات الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك منتدى الهجرة عبر البحر الأبيض المتوسط ​​المقبل والمزمع عقده في طرابلس.

المصدر: بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا.

Total
0
مشاركة
مقالات ذات صلة