ليبيا تشارك في مؤتمر دولي بهولندا حول حماية المهاجرين الأطفال

شارك وفد رسمي من وزارة الخارجية بصفة مراقب في المؤتمر الإقليمي الثاني لكبار المسؤولين حول “تعزيز نهج تعاوني للحماية الدولية للأشخاص المستضعفين على طول طرق الهجرة”، والذي انعقد في لاهاي بهولندا خلال الفترة من 25 إلى 27 يونيو.

وركز المؤتمر، الذي نظمته وكالة الاتحاد الأوروبي للجوء، على تعزيز التعاون بين الدول الأوروبية ودول شمال إفريقيا لإيجاد أفضل السبل لتوفير الحماية للمهاجرين القصر غير المصحوبين بذويهم.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي على أهمية مشاركة ليبيا في هذا المؤتمر، والتي تأتي في إطار اهتمامها بظاهرة اللجوء والهجرة ومتابعتها إقليميا ودوليا.

وأشارت الوزارة إلى أن ليبيا، رغم اعتبارها الأطفال الأجانب غير المصحوبين بذويهم والداخلين إلى أراضيها بشكل غير شرعي كمهاجرين غير شرعيين، إلا أنها تتعامل معهم وفق منظور إنساني مبني على المعاهدات والاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها، وخاصة القانون رقم (5) لسنة 1997م بشأن حماية الطفولة.

وشارك في المؤتمر، الذي نظم بالتعاون بين حكومتي هولندا ومصر، ممثلون عن مصر، والمغرب، وتونس، والجزائر، وإيطاليا، والنمسا، وهولندا، وألمانيا، وفرنسا، وبلجيكا، ومالطا، وتشيكيا، والدنمارك، بالإضافة إلى ممثلين عن وكالات الأمم المتحدة المتخصصة ووكالة الاتحاد الأوروبي للجوء.

المصدر: وزارة الخارجية

Total
0
مشاركة
مقالات ذات صلة