التعرف على هوية مفقود منذ عام 2011

أعلنت الهيئة العامة للبحث عن المفقودين اليوم الثلاثاء التعرف إلى حالة جديدة من مفقودي عام 2011 باستخدام تحليل الحمض النووي “دي إن أي”.

وذكر بيان صدر عن الهيئة أن اللجنة العلمية للجهة اجتمعت اليوم وراجعت النتائج التي توصلت إليها إدارة المختبرات بعد التدقيق من إدارات البحث عن الرفات وقيد أهالي المفقودين والطب الشرعي.

وبحسب الهيئة تبين أن الحالة المتوافقة مع الرفات تعود للمفقود “محمد يونس”، من مدينة طرابلس، مشيرة إلى أن تقرير المطابقة سيحال إلى مكتب النائب العام.

المصدر: الهيئة العامة للبحث عن المفقودين.

Total
0
مشاركة
مقالات ذات صلة