مع أزمة تأخر الكتاب المدرسي المتكررة.. وزارة التعليم بحكومة الدبيبة توضح آخر التطورات

قالت وزارة التربية والتعليم بحكومة الوحدة الوطنية إن عدم حصول المصرف المركزي مؤخرا على موافقة مجلس النواب تسبب في تأخر الصرف على طباعة وتوريد الكتاب للعام الدراسي الماضي، مذكرة بأنها قدمت بيانا للرأي العام، في وقت سابق.

وقالت الوزارة في بيان لها، إنها لا تتحمل تبعات تعذر بعض الشركات وتأخرها في طباعة وتوريد بعض العناوين من الكتاب المدرسي للعام الحالي.

ولفتت الوزارة إلى أنها ملتزمة بالإعلان عن فتح المناقصة لطباعة وتوريد الكتاب للعام المقبل بوقت كاف، لضمان وصوله في سبتمبر القادم.

كما أكدت الوزارة التزامها بالعمل ضمن منصة العطاءات الحكومية، وقد أتمت لجنة العطاءات بالوزارة عملية حصر وتسجيل الشركات الراغبة في طباعة وتوريد الكتاب للعام للمقبل، والتي قارب عددها 125 شركة محلية وأجنبية.

وأشارت الوزارة إلى استعدادها للعمل ضمن شراكة حقيقية سواء مع وزارات الحكومة ذات الاختصاص أو المطابع العامة والخاصة المحلية بما يضمن العمل بكل شفافية، وفق قولها.

المصدر: وزارة التربية والتعليم

Total
0
مشاركة
مقالات ذات صلة