إدانة ليبية لانتهاكات في فلسطين.. الخارجية تستنكر اقتحام وزير إسرائيلي “متطرف” للمسجد الأقصى

دانت وزارة الخارجية في حكومة الوحدة الوطنية حادثة اقتحام وزير الأمن القومي الإسرائيلي “إيتمار بن غفير” المسجد الأقصى.

واعتبرت الخارجية في بيان لها، أن تكرار اقتحام المسجد الأقصى يشكل حالة من الاستفزاز اتجاه ملايين المسلمين، مشيرة إلى أنه يعتبر انتهاكا للقرارات الدولية.

ودعت الخارجية، المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته ووضع حد لهذه الانتهاكات التي تغذي الصراع والتطرف وتسبب في حالة عدم استقرار بالمنطقة.

وكان وزير الأمن القومي الإسرائيلي اليميني المتطرف إيتمار بن غفير، اقتحم صباح الأمس المسجد الأقصى، بعد ساعات من توليه منصبه ضمن الحكومة الجديدة، التي تعد الأكثر يمينية في تاريخ إسرائيل.

ودان عدد من الدول والمنظمات العربية والإسلامية، وعلى رأسهم منظمة التعاون الإسلامي حادثة اقتحام الوزير اليميني المتطرف إيتمار بن غفير المسجد الأقصى، داعيين تل أبيب إلى التوقف عن هذا التصعيد الذي وصفوه بـ”الاستفزازي والمرفوض”.

المصدر: وزارة الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية + الأناضول

Total
0
Shares
مقالات ذات صلة