18 جثة مجهولة الهوية تخرجها مقبرة جماعية في سرت

كشف مدير إدارة البحث عن الرفات بالهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين لطفي توفيق، عن انتشال 18 جثمانا مجهول الهوية من مقبرة جماعية في سرت بناء على بلاغ من النيابة الجزئية بالمدينة.

وأوضح توفيق في تصريح لليبيا الأحرار، أن الجثامين المنتشلة تعود إلى حرب البنيان المرصوص التي شهدتها المدينة قبل سنوات، مشيرا إلى وجود مزيد من المقابر الجماعية.

وبيّن توفيق أنه جرى نقل الجثامين إلى مستشفى “ابن سينا” بالمدينة وأخذ عينات من العظام بعد عرضها على الطب الشرعي، وذلك لعرض تحديد هويتهم عبر تحليل الحمض النووي.

وحول الوضع في ترهونة ذكر توفيق أن الفرق الفنية لازالت تبحث مقابر عن جماعية في موقع المكب العام، مضيفا أن هناك بلاغات عن وجود مقابر في مثلث الموت بالمدينة.

وكان عضو رابطة ضحايا ترهونة عبدالحكيم بو نعامة، قد كشف للأحرار عن وجود نحو 150 جثة لم يتم التعرف على هويتها حتى الآن، بعد أن عثر عليها ضمن المقابر الجماعية التي خلفتها مليشيا الكاني.

المصدر: قناة ليبيا الأحرار

Total
0
Shares
مقالات ذات صلة