خلال مشاركتها في مؤتمر حوار المتوسط بروما.. المنقوش تلتقي نظيرها الإيطالي وتحذر من اندلاع نزاعات في المتوسط بسبب الطاقة

قالت وزارة الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية، إن الوزيرة نجلاء المنقوش التقت في روما اليوم نظيرها الإيطالي أنطونيو تاجاني، لبحث العلاقات بين البلدين وسبل تطويرها وتعزيزها.

وأوضحت الوزارة أن الطرفين ناقشا المستجدات وتطورات الأوضاع الإقليمية والدولية بالإضافة إلى ملف الهجرة غير الشرعية، ودور إيطاليا في دعم استقرار ليبيا والتعاون في المجالات الاقتصادية والطاقة.

وتابعت الوزارة أن اللقاء بحث كذلك دعم روما لعقد الانتخابات في أقرب وقت ممكن، كونها الحل الأمثل للاستقرار في ليبيا، وتعزيز استقرار دول الجوار والبحر المتوسط.

من جهته نشر وزير الخارجية الإيطالي تغريدة على حسابه في تويتر أشار فيه للقائه مع المنقوش، مؤكدا أن إيطاليا ستكون في الطليعة من أجل استقرار ليبيا ومكافحة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية، إضافة إلى التركيز على تعزيز التعاون الثنائي.

وتشارك وزيرة الخارجية في حكومة الوحدة الوطنية نجلاء المنقوش، في مؤتمر حوار المتوسط في دورته الثامنة والمنعقد في ‎روما يومي 2 و3 ديسمبر الجاري بدعوة من نظيرها الإيطالي لبحث أزمة الغذاء التي يشهدها العالم.

وأعربت المنقوش في كلمتها بالمؤتمر عن استعداد ودعم ليبيا للمبادرة الإيطالية في تطوير مجال الزراعة وإمدادات الطاقة؛ لتكون جزءاً من الحل في منطقة المتوسط، مشيرة إلى أنه من المهم أن تكون سياسة أوروبا أكثر حيوية في التعامل مع تداعيات الحرب على أوكرانيا في المناطق البعيدة عن أوروبا، والعمل على تجنيب المتوسط اندلاع نزاعات واسعة بسبب الطاقة، وعدم تجاهل معاناة الفقراء والهاربين من مناطق النزاعات تجاه أوروبا.

هذا وافتُتح الحوار برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية الإيطالية “أنطونيو تاجاني”، وبحضور عدد من وزراء الدول والمسؤولين في منظمة الغذاء العالمية ومنظمة “الفاو” والصندوق الدولي للتنمية الزراعية والاتحاد من أجل المتوسط والبنك الدولي.

المصدر: وزارة الخارجية والتعاون الدولي

Total
0
Shares
مقالات ذات صلة