البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

خلال لقائهم مع اللافي والدبيبة.. أعيان القذاذفة يطالبون بالتدخل لحل مشكلة أبنائهم السجناء، والدبيبة يؤكد أن الملف لن يكون بـ”طابع سياسي”

ناشد مجلس أعيان القذاذفة المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية التدخل لأجل حل مشكلة السجناء السياسيين من أبناء المدينة، في إطار ما تقوم به الحكومة والمجلس من جهود في مجال المصالحة الوطنية الشاملة.

جاء ذلك خلال لقائهم رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة ونائب رئيس المجلس الرئاسي عبدالله اللافي بديوان مجلس الوزراء، وذلك لمناقشة عدد من الملفات الاجتماعية والسياسية، حيث أكد رئيس مجلس أعيان القذاذفة الشيخ محمد بن نايل أهمية المصالحة الوطنية ودورها في بناء الوطن والدفع نحو استقرار ليبيا.

من جانبه أكد اللافي خلال كلمته، على أن مشروع المصالحة الوطنية مهمة أساسية للمجلس الرئاسي، ولن ينجح في ذلك إلا من خلال اللقاء والنقاش مع كافة الأطراف بكل انتماءاتها، والذي سيساهم في إجراء الانتخابات وإنهاء المراحل الانتقالية.

وفي اللقاء ذاته أشار الدبيبة في كلمته، إلى أن ملف السجناء لن يكون ذا طابع سياسي، والعمل عليه يتم وفق القوانين والمحاكم، وسيظل العدل والحق أساس الدولة المدنية، مؤكدا على دور قبيلة القذاذفة في دعم الاستقرار والمصالحة والذي سيدفع في بناء بلادنا.

المصدر: حكومة الوحدة الوطنية + المجلس الرئاسي

Total
0
Shares
Related Posts