داخلية باشاغا تحمل “الحداد” و”العائب” مسؤولية أي عمل عسكري بورشفانة

حملت وزارة الداخلية بالحكومة المكلفة من مجلس النواب، كلا من رئيس الأركان العامة الفريق محمد الحداد ورئيس جهاز المخابرات حسين العائب مسؤولية أي عمل عسكري أو شبه عسكري بمنطقة الجفارة.

واستندت الوزارة في بيان صادر عنها، لما قالت إنها معلومات مؤكدة توافرت لديها، بأن حكومة الوحدة شكلت غرفة عمليات لاستخدام الطيران المسير بقاعدة معيتيقة الجوية لاستخدامها لأغراض عسكرية، قائلة إن هذه الطائرات استخدمت لقصف المدنيين وأعضاء شرطة نظاميين يزاولون عملهم المعتاد ويبعدون عن محاور القتال حوالي 10 كيلومترات، حسب البيان.

ودعت داخلية باشاغا في ختام البيان، فريق الخبراء التابع للجنة العقوبات بمجلس الأمن والبعثات الدبلوماسية للدول الـ5 دائمة العضوية بمجلس الأمن والاتحاد الأوروبي ومنظمات حقوق الإنسان، إلى التحقيق في استخدام هذه الأسلحة الممنوعة، وفقا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة بليبيا، حسب وصف البيان.

المصدر: بيان للحكومة المكلفة من مجلس النواب

Total
0
مشاركة
مقالات ذات صلة