البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

مساعدة وزير الخارجية الأمريكي: على السياسيين من شرق ليبيا وغربها التصالح والالتزام بقاعدة دستورية للانتخابات

قالت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى باربرا ليف، إن اندلاع أعمال العنف في ‎طرابلس نهاية الأسبوع الماضي، يبرز ضرورة أن تتصالح الشخصيات السياسية من الشرق والغرب فيما بينها، وأن تلتزم بقاعدة دستورية للانتخابات، وأن تضع مصالح الشعب الليبي فوق مصالحها.

وعبرت ليف في سلسلة من التغريدات على حساب السفارة الأمريكية بليبيا، عن أسفها من أن الفصائل المتحاربة، التي لها أجنداتها الخاصة لم تتمكن من تلبية تطلعات ملايين الليبيين، بما في ذلك الطلاب ورجال الأعمال والمعلمين وقادة المجتمع، الذين يسعون بقوة لاختيار قيادة بلدهم بسلام، واصفة الأمر بالمأساوي.

وأكدت المسؤولة الأمريكية، أن الجهات الفاعلة التي تسعى إلى تحقيق أجندات مزعزعة للاستقرار وتقوض السلام والوحدة الوطنية، تعيق اندماج ‎ليبيا الكامل في الاقتصاد العالمي، وفق قولها.

من جهة أخرى أوضحت ليف أنها عقدت مشاورات وصفتها بالمثمرة مع المبعوث الأمريكي الخاص والسفير لدى ‎ليبيا ريتشارد نورلاند وفريق السفارة حول آفاق تعزيز الوجود الدبلوماسي الأمريكي في ليبيا، لتعزيز الاستقرار والتعاون الأمني ​​والنمو الاقتصادي والتنمية المستدامة.

وعبرت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي عن أملها في أن تتمكن السفارة الأمريكية من العودة بشكل دائم إلى ‎طرابلس في أقرب وقت ممكن، لتقديم الخدمات القنصلية والترويج التجاري والاستشارات التعليمية وغيرها من الخدمات.

المصدر: سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بليبيا

Total
0
Shares
Related Posts