البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

الرئاسي يدعو الجميع، لتحمل مسؤولياتهم وتجنيب البلاد أتون أي حرب محتملة.

ذكر المجلس الرئاسى أن كل من يحمل السلاح بأن سلاحه موجه لصدور أبناء بلده، وأن الأبرياء من النساء والرجال والأطفال، هم في مقدمة ضحاياه، وأن نيرانه ستلحق الضرر بالممتلكات الخاصة والعامة.

ودعا المجلس خلال اجتماعه الاستثنائي لمناقشة آخر المستجدات،الجميع، لتحمل مسؤولياتهم من أجل استقرار الوطن، وتجنيب البلاد أتون أي حرب محتملة.

وأكد المجلس الرئاسي، أنه يسير بخطوات ثابتة نحو الاستقرار والمصالحة الوطنية، وأنه لن يفرط في ما حققه من مكتسبات على صعيد إنهاء الانقسام السياسي، وتوحيد المؤسسات.

حيث استهل الاجتماع بالترحم على أرواح المدنيين الأبرياء الذين قضوا جراء الاشتباكات الدامية التي شهدتها طرابلس يوم السبت

المصدر: المجلس الرئاسي

Total
0
Shares
Related Posts