البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

ميدل إيست آي: حفتر قام بتصفية ممتلكاته في الولايات المتحدة وباع 9 عقارات بأكثر من 5 مليون دولار

كشف موقع “ميدل إيست آي” أن خليفة حفتر قام بتصفية ممتلكاته في الولايات المتحدة، وبيع منزل بملايين الدولارات في فرجينيا إلى جانب منزل ريفي وممتلكات أخرى مع تصاعد المشاكل القانونية ضده في البلاد.

وأفاد الموقع البريطاني أن عقبة حفتر المقيم في الولايات المتحدة باع في 21 مارس الماضي منزلاً من 5 غرف نوم و6 حمامات ومساحة 7300 قدم مربع في غريت فولز فيرجينيا مقابل 2.55 مليون دولار، وقال إن عملية البيع جاءت بعد أقل من أسبوعين من صدور أمر قاضٍ أمريكي بالمضي في الدعوى القضائية التي تتهم خليفة حفتر بارتكاب جرائم حرب.

وأضاف “ميدل إيست آي” أنه بعد صدور حكم افتراضي ضد حفتر في 29 يوليو الماضي يحمله المسؤولية عن جرائم الحرب، تقوم المحكمة الفيدرالية في فرجينيا الآن بتقييم مجموعة تعويضات للمدعين، ونقل عن محامي الضحايا “مارك زيد” قوله إنهم سينتقلون الآن نحو مرحلة الضرر، وسينفذون على ممتلكات حفتر في أي مكان في العالم وفق تعبيره.

ولفت موقع “ميدل إيست آي” إلى أن حفتر يحتفظ بمحفظة ضخمة من العقارات الدولية، مع قصر واحد على الأقل في ضاحية راقية في عمان الأردن، إلى جانب عقارات في الإمارات العربية المتحدة وفقًا لما ذكره أحد أفراد العائلة، وأوضح أن الممتلكات الأمريكية تعرضت للتدقيق حيث تتم مقاضاته بموجب قانون حماية ضحايا التعذيب لعام 1991.

وقال الموقع إنه وفقًا لوثائق المحكمة، تمتلك عائلة حفتر 17 عقارًا على الأقل في فرجينيا وحدها، وكشفت عن بيع 9 عقارات منها بما في ذلك المنزل في “غريت فولز فرجينيا”، وفقًا لسجلات العقارات العامة، وأكد بيع 6 عقارات بما في ذلك منزلان في الضواحي في “بريستو فرجينيا” بسعر 680 ألف دولار و715 ألف دولار بين 2019 و2020.

وأفاد “ميدل إيست آي” ببيع منزل من 4 غرف نوم في أكتوبر 2020، في “أشبورن” بولاية فيرجينيا مقابل 702 ألف دولار، فيما تم بيع عقار آخر في “بريستو” وهو منزل من 4 غرف نوم أيضا تبلغ مساحته 3600 قدم مربع في نوفمبر الماضي مقابل 620 ألف دولار، في وقت كشفت فيه وثائق المحكمة أن حفتر يمتلك شخصيًا عقارين فقط في الولايات المتحدة.

وأشار الموقع البريطاني إلى أنه تم الاحتفاظ بالعقارات الـ17 في فرجينيا في البداية عبر 3 شركات وهي “إيستفيلد هولدينغز” و”أليكسامتون إنفستمنتس” ومجموعة “إيسترن براذرز”، وقال إنه تم دمج العقارات على مدى العامين الماضيين في شركة جديدة ذات مسؤولية محدودة “استثمارات أبكو” التي يسيطر عليها عقبة حفتر.

وقال “ميدل إيست آي” إنه تم تقييم العقارات الـ8 المتبقية معًا بقيمة حوالي 4.014 مليون دولار، أي ما يقرب من نصف مبلغ 8 ملايين دولار المقدر في وثائق المحكمة الأولية التي أشارت إلى الحيازات الـ17، وكشف أن عقبة حفتر تلقى عرضًا من الإمارات العربية المتحدة بالانتقال إلى أبوظبي وسط تراجع الدعم الأمريكي لوالده.

المصدر: ميدل إيست آي

Total
4
Shares
Related Posts