البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

وليامز: الطبقة السياسية في ليبيا “انتهازية” وتتبع مصالحها وهناك جيل ضائع بسبب الانقسامات

قالت المستشارة الأممية في ليبيا ستيفاني وليامز إن الطبقة السياسية في ليبيا تتبع مصالحها الخاصة، واصفة إياها بالانتهازية.

وأضافت وليامز في تصريحات صحفية عقب إعلان الأمم المتحدة انتهاء ولايتها في ليبيا الجمعة نهاية الشهر الجاري، أنها حذرت جميع الأطراف الليبية بعد فشل إجراء الانتخابات من أن الطبقة السياسية ستلعب ما وصفته بدور الكراسي الموسيقية بدلا من إعادة توجيه البلاد إلى المسار الانتخابي.

وقالت المستشارة الأممية إن المظاهرات التي شهدتها عديد المدن الليبية مؤخرا، جاءت كرد فعل تجاه عدم قدرة الطبقة السياسية في الوصول لتوافق حول الإطار الدستوري، لتنفيذ الاستحقاق الانتخابي، ولأن هناك بعض الأشخاص اختطفوا المستقبل السياسي للبلاد، مضيفة إلى أن هناك جيل ضائع في ليبيا بعد 11عاما من الانقسامات والفساد والفوضى والافتقار للحكم السليم، بحسب قولها.

وأشارت وليامز إلى أن هناك كيانات ليبية هجينة مرتبطة بالدولة نهبت مئات الملايين من الدولارات، متهمة الطبقة السياسية الحاكمة في ليبيا بأنها تريد استمرار الحكومات المؤقتة.

وبخصوص التطورات الأخيرة لمؤسسة الوطنية للنفط قالت وليامز إن الترتيبات الخاصة بقيادة مؤسسة النفط الليبية جرت دون علمنا، مؤكدة أن ليبيا تعاني من الفساد والافتقار إلى الشفافية وسوء الحكم، مضيفة أن هناك عملية استفهام حول توقيت كل ذلك، حسب قولها.

وأشارت وليامز إلى أن الدستور لا يجب أن يفصَّل أو يكتب لتلبية طموحات أي شخص، بل يجب أن يكتب من أجل الشعب لتحديد المبادئ الأساسية. مؤكدة أنه تم إنجاز الكثير من العمل في هذا الصدد ووجود مرونة “مدهشة”، داعية الطرفين إلى تجاوز عائق متطلبات التأهل للوصول إلى أول انتخابات رئاسية في ليبيا، حسب وصفها.

وشددت المستشارة الأممية على أن العنف غير مقبول على الإطلاق في ليبيا ، قائلة إن عنف الجماعات المسلحة في ليبيا يستوجب الجزاء، وأنه لا توجد أي مساءلة لمرتكبي الانتهاكات في ليبيا.

وذكرت وليامز أن البعثة حققت تقدما جيدا على المسار العسكري مع اجتماعات اللجنة العسكرية بليبيا وأن القيادات العسكرية شددت على ضرورة إجراء الانتخابات لتوحيد المؤسسات في ليبيا ، مؤكدة أن إعادة توحيد المؤسسات العسكرية يقودها الليبيون بالكامل.

وطالبت وليامز كل الدول باحترام المطالب السيادية الليبية لمغادرة القوات المرتزقة، مبدية استنكارها الشديد لانتهاك بعض الدول الحظر الأممي على تهريب الأسلحة لليبيا، وفق قولها

المصدر: لقاء المستشارة الأممية ستيفاني وليامز على قناة العربية

Total
22
Shares
Related Posts