البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

جويلي: الحل الوحيد لتجنب الصدام المسلح هو التسليم لباشاغا

اعتبر آمر غرفة العمليات المشتركة اللواء أسامة جويلي أن الحل الوحيد لتجنب الصدام المسلح في العاصمة هو تسليم رئيس حكومة الوحدة عبدالحميد الدبيبة السلطة لرئيس الحكومة المكلف فتحي باشاغا بطريقة سلمية.

وأوضح جويلي في مداخلة سابقة مع الأحرار، أنه تم الاتفاق في الاجتماع العسكري الموسع الذي عقد الثلاثاء، على خفض التصعيد إلى حين عقد اجتماع ثان الأسبوع القادم يضم جميع الأطراف العسكرية، معتبرا أن هناك جزءا ممن يعترضون على حكومة باشاغا لديهم منافع ومصالح وآخرون لديهم مخاوف ودوافع حقيقية، على حد قوله.

وحذر جويلي من اندلاع عمليات عسكرية حال بقاء الوضع على ما هو عليه، معتبرًا أن من يتحمل نتيجة أي صدام مسلح هو من تعنت ومنع تسليم السلطة على حد تعبيره.

وردًا على سؤال حول إن كانت تحركاته بتعليمات من تعليمات من القائد الأعلى، أجاب جويلي أنهم لو التزموا بالتعليمات ماخرجوا على القذافي، مضيفا أنه طالما استخدمت القوة سنلجأ للقوة لمنع هذا العمل، وفق قوله.

وشدد جويلي على أن حكومة مُنحت الثقة بخطوات متعارف عليها، وهو مسار مقبول شأنها شأن الحكومات السابقة، مجددا تأكيده وجوب تمكينها دون عنف.

واعتبر آمر غرفة العمليات المشتركة أن ما يقوم به هو دفاع عن مبادئ التداول السلمي للسلطة وليس دفاعا عن أشخاص بعينهم، قائلا إن منع الحكومة المكلفة من البرلمان دخول طرابلس وتسلم مهامها ينسف مبدأ التداول السلمي على السلطة. بحسب تعبيره.

المصدر: مداخلة لقناة ليبيا الأحرار

Total
0
Shares
Related Posts