البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

حرس السواحل يضبط ناقلة لتهريب الوقود قبالة سواحل أبو كماش ويجرها إلى ميناء الشعاب

أكد النائب العام “الصديق الصور” ضبط ناقلة لتهريب الوقود قبالة سواحل أبو كماش وتم جرها إلى ميناء الشعاب في طرابلس.

وأوضح “الصور” في تصريحات للأحرار أن حرس السواحل اكتشفوا الناقلة المشبوهة ونسقوا عملية الضبط مع جهات الاختصاص، مضيفا أن التحقيقات الأولية لوكلاء النيابة أثبتت أن الناقلة شرعت في تهريب الوقود.

وكانت لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة قد كشفت في وقت سابق عن تورط شركات مالطية في تهريب الوقود الليبي بما ينتهك عقوبات المنظمة الأممية، فيما أكدت صحيفة “تايمز أوف مالطا” في ديسمبر الماضي أن رئيس مجلس مراقبة العقوبات في مالطا “نيفيل أكويلينا” قدم تقارير في إجراءات مرتبطة بتحقيق مكثف للشرطة في تهريب الوقود الليبي، وأضافت أن الوثائق تتهم “بيير بول ديبونو” الذي شغل مؤقتا منصب مدير في شركة World Water Fisheries بغسيل الأموال بين 2014 و2016.

ونقلت “تايمز أوف مالطا” عن رئيس مجلس مراقبة العقوبات المالطي قوله إن مجلس الأمن وأثناء جلسة استماع للشهود، أصدر أوامر للدول الأعضاء بفرض عقوبات على المتورطين، وإن لجنة من 8 خبراء كلفت بالإشراف على تنفيذ ذلك، فيما رأت لجنة الخبراء أن شركات مالطية متورطة في تهريب الموارد الليبية.

وأوضحت الصحيفة المالطية أن العقوبات استهدفت أشخاصا من ليبيا ومالطا ومصر يعتقد تورطهم في تهريب منتجات بترولية من ليبيا إلى أوروبا، فيما أشار رئيس مجلس مراقبة العقوبات “نيفيل أكويلينا” إلى أنه بمجرد إدخال “الأموال القذرة” إلى مالطا ظلت مشكلة بالنسبة للسلطة القضائية في البلاد.

المصدر: ليبيا الأحرار

Total
0
Shares
مواضيع ذات صلة