البث المباشر
10815 أفقي | نايل سات

فورين بوليسي: روسيا تستعين بالمرتزقة في سوريا وليبيا في حربها على أوكرانيا

أكدت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية أن روسيا استعانت بالمرتزقة في سوريا وليبيا وتسعى الآن إلى الاستعانة بهم في الحرب على أوكرانيا.

وقالت المجلة في تقرير لها إنه مع الخسائر الكبيرة التي يعانيها الجيش الروسي في غزوه لأوكرانيا، عادت موسكو للاستعانة بورقة المرتزقة التي اعتمدتها في بلدان أخرى لحسم الحرب وفق تعبيرها، وذكرت أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” أعطى الضوء الأخضر لآلاف المقاتلين من الشرق الأوسط للانضمام إلى الحرب.

ولفتت “فورن بوليسي” إلى أن بعض التقارير تقول إن قوة متقدمة من حوالي 150 من المرتزقة السوريين وصلت إلى روسيا خلال الأسبوع الماضي، فيما كشفت منظمة سورية غير حكومية أن العدد يصل إلى 800 شخص، مشيرة إلى أن لروسيا تجارب سابقة في نشر مرتزقة فاغنر، منها أفريقيا الوسطى في أواخر عام 2017.

وقالت المجلة الأمريكية إن مجموعة فاغنر شبه العسكرية التابعة للكرملين استعانت في حربها في أفريقيا الوسطى بجلب عناصر جديدة من الشرق الأوسط خاصة من المناطق السورية التي يسيطر عليها بشار الأسد المدعوم من روسيا، والمناطق الليبية التي يسيطر عليها خليفة حفتر الحليف الرئيسي لموسكو.

وأكدت “فورن بوليسي” أنه رغم الإغراءات المالية إلا أن الظروف الحالية للحرب في أوكرانيا لا تبشر بالخير للمرتزقة القادمين من خارج روسيا، وعلى غرار ما فعله الجنود الروس في أوكرانيا، فإن المرتزقة السوريين والليبيين نفذوا عمليات نهب وسرقة في متاجر جمهورية أفريقيا الوسطى.

المصدر: مجلة فورين بوليسي

Total
0
Shares
مواضيع ذات صلة