تقرير فرنسي: سيف القذافي "جوكر سياسي" تدعمه عدة جهات محلية

تقرير فرنسي: سيف القذافي “جوكر سياسي” تدعمه عدة جهات محلية

قال تقرير فرنسي، إن سيف الإسلام القذافي يحيط نفسه بفريق مكون من جماعات ضغط وعسكريين سابقين وأمراء حرب محليين وزعماء مجالس قبلية، لفرض طوق قوي من حوله يوصله إلى السلطة عبر سباق الرئاسة.

وأوضح تقرير نشره موقع “لو جورنال دو لافريك” LE JOURNAL DE L’AFRIQUE، أن من بين الداعمين لسيف القذافي، مجموعة من أصدقاء والده السابقين ضمن ما يسمى بـ”مجموعة القاهرة” المعروفة بـ”غرفة العمليات”، مستدركا أن هذه المجموعة لا تدعم سيف الإسلام حقا، ولا يبدو أن لها ولاءات سياسية واضحة، وهي تقف وراء المرشح للرئاسة عقيلة صالح.

ووصف التقرير سيف القذافي بأنه “جوكر سياسي”، حيث تصدر خبر ترشحه للانتخابات الرئاسية عناوين الصحف، ورشح ليكون أحد أبرز المراهنين على الفوز في السباق الرئاسي.

وقال التقرير، إنه منذ أن قدم ترشيحه لمكتب المفوضية العليا للانتخابات، لم يتعرض سيف سوى لهجمات من خصومه، لكن وراء الكواليس يضع الرجل الأسس لمسيرته السياسية، ولا يقتصر عمل فريقه على الفترة الانتخابية فحسب، بل يستهدف بناء منظومة سياسية قادرة على تولي زمام السلطة في البلاد على المدى المتوسط.