البعثة تنفي "شائعات السوشل ميديا" عن خارطة طريق جديدة لستيفاني

البعثة تنفي “شائعات السوشل ميديا” عن خارطة طريق جديدة لستيفاني

نفى المتحدث باسم بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا جان العلم، ما يتداوله عدد من مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي من تصريحات منسوبة لمستشارة الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفاني وليامز، بشأن خارطة طريق جديدة تتعلق بالانتخابات.

يأتي ذلك بعد انتشار أخبار عبر صفحات التواصل الاجتماعي تفيد بنية مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني وليامز طرح خارطة طريق تقضي بتأجيل الانتخابات إلى نهاية 2023.

ووصف المتحدث باسم البعثة هذه الأخبار بالمضللة وغير الصحيحة، قائلا إنها تندرج في إطار الأخبار الكاذبة الهادفة إلى عرقلة جهود الوساطة وتضليل الرأي العام.

وأوضح العلم أن أي قرار يتعلق بالانتخابات يعود إلى الليبيين فقط، وأن وظيفة البعثة هي التوفيق بينهم وتيسير جهودهم.

وتابع العلم أن مهمة وليامز هي قيادة جهود الوساطة بين الليبيين لمساعدتهم على تنفيذ مسارات الحوار الـ3 المنبثقة عن مؤتمر برلين، ومن بين هذه المسارات مسار دعم الانتخابات لا تقريرها.

كما أشار متحدث البعثة إلى أن ويليامز لا تزال في مرحلة إجراء المشاورات، والاستماع إلى الأطراف الليبية من مختلف الأطياف السياسية والاجتماعية والأمنية.