نجاح أول عملية زراعة حساسات كهربائية في رأس مريض بالمشفى الجامعي طرابلس

نجاح أول عملية زراعة حساسات كهربائية في رأس مريض بالمشفى الجامعي طرابلس

أعلن المستشفى الجامعي طرابلس نجاح أول عملية تجرى في مستشفى عام لزراعة حساسات كهربائية في رأس مريض، يعاني مرض الرعاش.

وأوضح المستشفى أن العملية أجراها رئيس قسم جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري الدكتور فيصل بن طالب، وبإشراف البروفسور التركي عطالله هيثم، مشيرا إلى أنها استغرقت خمس ساعات.

وتابع المستشفى أنه جرى زراعة حساسات خاصة داخل رأس المريض تساعده على الاتزان في الحركة، بالارتباط مع بطارية تعطي قراءات تتحكم في مشاكل المرض الهزاز.

وأكد المستشفى أنه سيستمر في إجراء هذا النوع من العمليات المعقدة في هذا التخصص عند توفير الدعم الكامل من وزارة الصحة من أجل توطين العلاج في داخل ليبيا.

وقال البرفسور التركي عطالله هيثم، إنّ إجراء هذا النوع من العمليات يأتي في إطار تبادل الخبرات بين أطباء البلدين، مشيدا بكفاءة الدكتور الليبي فبصل بن طالب الذي أجرى العملية الجراحية.