الغويل يتوقع إزاحة موعد الانتخابات الرئاسية إلى 4 أشهر

الغويل يتوقع إزاحة موعد الانتخابات الرئاسية إلى 4 أشهر

توقع وزير الدولة لشؤون الاقتصاد والمرشح للانتخابات الرئاسية، سلامة الغويل، تأجيل موعد إجراء الانتخابات الرئاسية في ليبيا من ثلاثة إلى أربعة أشهر.

وعبر الغويل في مقابلة مع وكالة سبوتنيك عن تأييده إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها المقرر، في 24 ديسمبر الجاري، بدعوى أن ذلك يعطي الليبيين الفرصة لإنتاج جسم سياسي، مؤكدا أنه من الصعب التكهن بمصير الانتخابات. وأن تأجيلها يعقد من الأوضاع السياسية في البلاد

وفي سياق متصل قال الغويل إنه ربما يكون من حظ الليبيين أن تأتي ستيفاني ويليامز ويستقيل كوبيش، لأن ستيفاني تعرف ملف ليبيا جيدا وهي شخصية قوية وسبرت أغوار الليبيين وتعرف التعامل معهم وأنتجت مشروعا، وإن كان فيه خلل.

وأضاف أن ستيفاني في طريقها للإعلان عنها رسميا كمبعوثة أممية إلى ليبيا، مؤيدا تعيينها عن أي شخصية عالمية أخرى.

وأوضح الغويل أن ليبيا ليس أمامها إلا شرعية الأمم المتحدة بسبب اختلاف القوى العالمية والإقليمية حولها.

يذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، قد عين المبعوثة السابقة للأمم المتحدة إلى ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز كمستشارة خاصة له في ليبيا قبيل استقالة المبعوث الأممي يان كوبيش.