الطشاني تنفي اقتحام مقر قناة ليبيا الوطنية وتتهم بعيو بالتشويش على عملية التسليم

الطشاني تنفي اقتحام مقر قناة ليبيا الوطنية وتتهم بعيو بالتشويش على عملية التسليم

نفت المديرة العامة لقناة ليبيا الوطنية عواطف الطشاني، ما تم تداوله من أخبار عن اقتحام مقر القناة، مؤكدة أن الأوضاع تسير بشكل اعتيادي وطبيعي، وفق قولها.

وقالت الطشاني في اتصال مع الأحرار إن المدير السابق للقناة محمد بعيو، لم يتعرض لأي مضايقة من أي طرف، وإن عملية التسليم تمت مع إدارات القناة بحضور لجنة التسليم والاستلام، بينما كان هو في مكتبه.

وأكدت الطشاني أن المدير السابق للقناة، رفض التسليم للإدارة الجديدة، ويحاول التشويش على أعمال التسليم والاستلام ببث إشاعات غير صحيحة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان مدير القناة السابق محمد بعيو، قد نشر على صفحته بفيسبوك بلاغا إلى النائب العام بوجود قوة مسلحة بصدد اقتحام مبنى القناة، داعيا إياه للتدخل، ومحملا وزيري الداخلية والعدل المسؤولية عما سماها الجريمة التي ستقع إذا لم يتوقف الاعتداء.

وعبرت الطشاني عن استغرابها مما دونه المدير السابق للقناة على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما كان في ذات الوقت في اجتماع عادي وطبيعي مع لجنة التسليم والاستلام، بحسب تعبيرها.

وأوضحت مديرة قناة ليبيا الوطنية الجديدة، أن وكيل وزارة العدل هو رئيس لجنة التسليم والاستلام ولم يحضر اليوم لمقر القناة، وقد قام بإجراءات التسليم الإداري يوم أمس بعد امتناع المدير السابق عن التسليم وفقا لصحيح القانون، وبنمط اعتيادي.

ودعت الطشاني التي عينتها حكومة الوحدة الوطنية مديرة لقناة ليبيا الوطنية في 17 نوفمبر الماضي، وسائل الإعلام إلى ضرورة تحري الدقة وعدم الانجرار وراء التأجيج.