الأمم المتحدة تؤكد استقالة كوبيش والبحث عن بديل مناسب بأسرع وقت

الأمم المتحدة تؤكد استقالة كوبيش والبحث عن بديل مناسب بأسرع وقت

أكد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، أن المبعوث الخاص إلى ليبيا، يان كوبيش قدم استقالته للأمين العام الذي قبلها “بكل أسف” وفق تعبيره.

وقال دوجاريك في المؤتمر الصحفي اليومي من بنيويورك، إن الأمين العام أنطونيو غوتيريش يعمل على إيجاد بديل مناسب، قائلا إنهم يدركون تماما موعد الانتخابات ويعملون بأسرع صورة ممكنة لضمان استمرارية القيادة داخل البعثة الأممية في ليبيا.

وأكد دوجاريك أن للأمم المتحدة وجودا قويا على أرض الواقع في ليبيا، وأن جميع الزملاء سيواصلون العمل مع المؤسسات الليبية في ضوء الانتخابات المقبلة ويقدمون كل الدعم الفني، ناهيك عن التحديات الإنسانية التي يواجهها الشعب الليبي حسب قوله.

وأضاف الناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة أن المبعوث الأممي إلى ليبيا يان كوبيش المستقيل قال بوضوح إنه سيقدم إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي اليوم الأربعاء، وإنه أكثر من غيره لا يريد زعزعة استقرار البعثة في أي شكل أو صيغة.

ونفى ستيفان دوجاريك أن يكون قد نشب أي خلاف بين الأمين العام أنطونيو غوتيريش قبل الاستقالة، لكنه قال إن استقالة كوبيش لم تكن مفاجئة بالكامل دون أن يقدم مزيدا من التفاصيل، مضيفا أنه لن يترك مقعده ولن يترك البعثة معلقة.