توتال الفرنسية تؤكد تخصيص ملياري دولار لمشروع الواحة النفطي

توتال الفرنسية تؤكد تخصيص ملياري دولار لمشروع الواحة النفطي

قالت شركة “توتال” الفرنسية وشركة “إيني” الإيطالية إنهما مستعدتان لاستثمار مليارات الدولارات في ليبيا مع خروج البلاد من عقد من الصراع والحرب الأهلية.

ونقلت وكالة بلومبرغ الأمريكية عن الرئيس التنفيذي لشركة توتال “باتريك بويان” قوله إن الشركة تريد أن تسهم في عودة ليبيا، مضيفا أن البعض قد يرى جرأة أكثر في قرار توتال للدخول في شراكة مع ليبيا لكن أينما كانت المخاطر هناك الفرص وفق قوله.

وأضوح “بويان” أن الشركة ستخصص ملياري دولار لمشروع الواحة النفطي في ليبيا ما سيعزز الإنتاج بنحو 100 ألف برميل يوميا، كما ستعمل على زيادة الإنتاج في حقل مبروك والمساعدة في بناء 500 ميغاوات من الطاقة الشمسية لتغذية الشبكة المحلية.

من جهته قال الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة إيني الإيطالية “أليساندرو بوليتي” إن الشركة ستمضي في مشاريع النفط والغاز الطبيعي والطاقة الشمسية، وأكد أن ليبيا لديها إمكانات كبيرة و”إيني” مستعدة لدعم ذلك، مشيرا إلى أنها تضخ حاليا حوالي 400 ألف برميل يوميا من النفط والغاز مما يجعلها أكبر شركة أجنبية للطاقة في ليبيا.