المنفي يدعو الاتحاد الأوروبي إلى التعاون مع “الكوميسا” لتحقيق تنمية اقتصادية مستدامة

المنفي يدعو الاتحاد الأوروبي إلى التعاون مع "الكوميسا" لتحقيق تنمية اقتصادية مستدامة

دعا رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي الاتحاد الأوروبي، إلى لعب دور أكبر وأكثر إيجابية للتعاون مع منظمة “الكوميسا” والاتحاد الإفريقي، للعمل على التأسيس لتنمية اقتصادية مستدامة، تلبي طموح شباب القارة وتضمن مستقبلهم في أوطانهم.

وأضاف المنفي في كلمة له في افتتاح القمة 21 لتجمع السوق المشتركة للشرق والجنوب الإفريقي “الكوميسا” بالقاهرة، أن العمل على حل الكثير من المشاكل والمعضلات الدولية لابد أن يبدأ من هذا الإقليم، مشيرا إلى مشكلة الهجرة غير النظامية التي أرهقت ليبيا كدولة عبور.

وطالب المنفي الأمانة العامة والدول الأعضاء لمنظمة “الكوميسا”، باستكمال الهياكل التنظيمية والإجراءات اللوجستية والفنية، التي تضمن الانتقال السلس للسلع ضمن نطاق “الكوميسا”، داعيا إلى دور أكثر تكاملا في مجال إنتاج الغذاء، وتطوير أساليب الزراعة والإنتاج.

وأكد رئيس المجلس الرئاسي، أن ليبيا كانت ومازالت من أكبر الداعمين للتنمية والازدهار في القارة الإفريقية، وقد ساهمت عبر العقود الماضية في بناء المؤسسات الإفريقية، مضيفا أن ليبيا تمر اليوم بمرحلة انتقالية حساسة ومفصلية، يقرر فيها الشعب الليبي ديمقراطيا مستقبله.

وقال المنفي إنه يطمح أن تساهم “الكوميسا” في تعزيز الاستقرار الأمني والاقتصادي في ليبيا، حيث أن استقرار البلاد سياسيا وأمنيا واقتصاديا، سيعيدها إلى لعب دورها الحيوي في دعم المبادرات الاقتصادية الأفريقية، والانخراط في برامج السوق المشتركة لدول شرق وجنوب القارة.