وهيبة: الرئاسي يقف على مسافة واحدة من الجميع ويدعو إلى أجراء الانتخابات في موعدها

وهيبة: الرئاسي يقف على مسافة واحدة من الجميع ويدعو إلى أجراء الانتخابات في موعدها

أكدت المتحدثة باسم المجلس الرئاسي نجوى وهيبة أن المجلس يقف على مسافة واحدة من جميع الأطراف ويشجع على إجراء الانتخابات في موعدها، وقالت إن الجهات التشريعية هي المعنية بالتعاطي مع الاعتراضات والتحفظات على القوانين الانتخابية.

وأعربت وهيبة في تصريحات لها لقناة الحرة الأمريكية عن أمل المجلس الرئاسي في أن تجرى الانتخابات بأكبر قدر ممكن من المشاركة ومن التوافق، وأوضحت أنه كلما زادت المشاركة كلما كانت الأجواء ديمقراطية وصحية أكثر وزادت نسبة النجاح، داعية جميع الأطراف إلى تحمل مسؤوليتها والقيام بعملها على أكمل وجه.

وقالت وهيبة إن المجلس الرئاسي لم يستلم أي مبادرة لتأجيل الانتخابات بشكل رسمي ولا يمكن استباق الأمور وفق تعبيرها، مؤكدة مساندة المجلس لكل من يدعم استمرار العملية السياسية بنجاح وتمسكه بإجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية بشكل متزامن، وأشارت إلى أن الأجواء الانتخابية هي أجواء صحية والليبيون ينتظرون هذا الاستحقاق.

وأكدت المتحدثة باسم المجلس الرئاسي أن حرية التعبير وخروج الناس بشكل سلمي للتعبير عن آرائهم هو أمر تكفله القوانين وهو أمر إيجابي طالما يعبر الناس عن مطالبهم، وقالت إن موضوع الترشح خاضع للقوانين والمفوضية الوطنية العليا للانتخابات هي المعنية بالنظر في أهلية المترشحين للرئاسة وللبرلمان ومدى انطباق المعايير عليهم.

وشددت نجوى وهيبة على ضرورة أن يكون هناك قبول بنتائج الانتخابات، وأوضحت أن العملية الانتخابية ليست فقط يوم الاقتراع وإنما أيضا الالتزام بالنتائج والقبول بها وهذا مسؤولية جماعية تتحملها كل الأطراف، مجددة دعوة المجلس الرئاسي إلى ضرورة أن تكون هناك مشاركة كبيرة في الانتخابات حتى يكون هناك قبول بالنتائج.

وأكدت المتحدثة باسم المجلس الرئاسي إن وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش التقت، بعد قرار إيقافها، أعضاء المجلس الرئاسي وأوضحت لهم العديد من الأمور، وهي مستمرة في عملها بعد تقديم هذه الإيضاحات وفق قولها.