“ريبسول” تؤكد استئناف أنشطة الاستكشاف في ليبيا إذا استمرت حالة الاستقرار

"ريبسول" تؤكد استئناف أنشطة الاستكشاف في ليبيا إذا استمرت حالة الاستقرار

أكد المدير التنفيذي الإقليمي لشركة ريبسول “خوسيه كارلوس دي فيسينتي برافو” أن الشركة ستستأنف قريبا أنشطة الاستكشاف في ليبيا المعلقة منذ سنوات بعد ظهور مؤشرات إيجابية على استقرار البلاد.

وأضاف “برافو” في تصريحات لموقع “انرجي كابتول آند باور”، أن ليبيا ستستمر في لعب دور مهم في إمداد جنوب أوروبا بالطاقة للسنوات القادمة ولديها جميع المكونات لتصبح لاعبًا مهمًا أيضا في إمدادات الطاقات المتجددة، قائلا إن استقرار البلاد سيكون العنصر الأساسي لتدعيم دورها الاستراتيجي وتطويره على المدى المتوسط والطويل.

وأشار المدير التنفيذي الإقليمي شركة “ريبسول” إلى أنها تنفذ أنشطة في ليبيا منذ ما يقرب من 3 عقود ولم تقاطعها إلا في حالات القوة القاهرة، وأكد أن ليبيا أصبحت دولة رئيسية لاستراتيجية نمو الشركة بفضل الاكتشافات المتتالية والمشاريع الناجحة التي تساهم بدورها في تطوير وتعزيز الثروة والرفاهية الحالية والمستقبلية للبلاد وفق تعبيره.

وأفاد “برافو” بأن هناك إجراءات رئيسية يعملون عليها مع المؤسسة الوطنية للنفط وشركة أكاكوس للعمليات النفطية، منها تنفيذ الأنشطة اللازمة لحماية البنية التحتية التي تستهدف خطوط الأنابيب الرئيسية وإصلاح صهاريج التخزين واستبدالها، واستئناف أنشطة الاستكشاف والحفر المتوقفة، للحفاظ على مستوى الإنتاج الحالي وزيادته تدريجياً في حقل الشرارة.