محمد عبدالله: أتوقع أن تفرض واشنطن عقوبات لإنقاذ الانتخابات

محمد عبدالله: أتوقع أن تفرض واشنطن عقوبات لإنقاذ الانتخابات

قال المبعوث الخاص لحكومة الوحدة الوطنية إلى الولايات المتحدة، محمد عبدالله، إنه يتوقع أن تفرض إدارة بايدن عقوبات لإنقاذ الانتخابات القادمة.

وأضاف عبدالله في مقابلة مع عربي 21 أنه من المحتمل أن تفرض واشنطن عقوبات جديدة مماثلة للعقوبات السابقة، مبيّنا أن هناك تحقيقات قائمة من قبل جهاز التحقيقات الفيدرالي إف بي آي ووزارة العدل الأمريكية تشمل شخصيات مثل خليفة حفتر، ومؤسس شركة بلاك ووتر، وغيرهما.

وتابع عبدالله أن واشنطن تريد تحقيق الاستقرار الدائم في ليبيا بما يخدم استراتيجيتها الخاصة، بالتصدي لمشروع التمدد الروسي، ومكافحة الإرهاب في شمال أفريقيا ومنطقة الساحل والصحراء.

ونفى عبدالله تجميد القضايا المرفوعة إلى ما بعد الانتخابات، موضحا أن القضايا المرفوعة ضد حفتر، لا تزال متداولة في المحاكم الأمريكية، ولا علاقة للحكومة الأمريكية بسير هذه القضايا.

وأشار الضراط إلى أن الموقف الأمريكي إزاء ليبيا تغير منذ تولي إدارة بايدن الحكم في أمريكا.