النّيابة العامّة تأمر بحبس مسؤولين في الدولة

النّيابة العامّة تأمر بحبس مسؤولين في الدولة

أمرت النيابة العامة بحبس المراقب المالي بالسفارة الليبية في ألمانيا احتياطياً بتهمة التصرف في المال العام بغير وجه حق.

وقال مكتب النائب العام إن مواطنة ليبية تقدّمت بالشكوى ضد الموظفين الموفدين للعمل في الخارج، بتهمة الإساءة عند تعاملهم مع حالة ابنتها المصابة بمرض السرطان، والتي تحصّلت على إيفاد من وزارة الصّحة بالعلاج على نفقة الدولة.

وكشف مكتب النائب العام أن النيابة العامًة حدّدت المسؤولية المترتبة عن التصرف في قيمة التفويض المالي المخصص لعلاج الطفلة، مشيرا إلى أن التحقيقات أثبتت واقعة إساءة المراقب المالي لسلطات الوظيفة بتعمده الإحجام عن استلام فواتير تكلفة العلاج وصرف قيمة التفويض في أوجه صرف أخرى.

وفي سياق متصل، أدانت النيابة العامّة عميد بلدية البريقة بالتهم المنسوبة إليه، من اختلاس لمبالغ المالية وتصرفه في مبلغ مالي قدره مليون دينار ليبي في غير الوجه المخصص له.

واتهمت النيابة العامّة عميد بلدية البريقة بانتحال اسم مزور عند إدارته لحساب بلدية البريقة في مصرف الصحارى.

وانتهت النيابة العامّة بحبس عميد بلدية البريقة احتياطياً على ذمة التحقيق.