الكوني: الرئاسي نأى بنفسه عن خلافات النواب والأعلى للدولة

الكوني: الرئاسي نأى بنفسه عن خلافات النواب والأعلى للدولة

أكد عضو المجلس الرئاسي موسى الكوني أن المجلس الرئاسي فضل النأي بنفسه في القضايا الخلافية بين مجلس النواب والأعلى للدولة بشأن التشريعات الانتخابية.

الكوني وفي مؤتمر صحفي ذكر أنه طُلب من المجلس الرئاسي التدخل لوضع قاعدة دستورية للانتخابات المقبلة لحسم الخلاف بين النواب والأعلى للدولة، ولكن المجلس رفض ولا يريد تأجيج الأوضاع.

وذكر الكوني أن صلاحيات المجلس الرئاسي محدودة جدا وأنّهم ملتزمون بموعد الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل مهما كانت الظروف.

وحذّر الكوني من أن تأجيل الانتخابات عن موعدها المحدد سيعيد البلاد إلى نقطة الصفر، مضيفا أن الرئاسي جاء لتوحيد المؤسسات حيث نجح في بعضها وفشل في الآخر.

وأبدى الكوني مخاوفه من إمكانية أن تنتج الانتخابات القادمة مجلس نواب سيئ، جراء اعتماد النظام الفردي بديلا عن نظام القوائم، موضحا أن وجود الأحزاب أساسي لبناء نظام ديموقراطي.

الجدير بالذكر أن رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح أعلن أن المفوضية تخطط لفتح باب الترشح للانتخابات في النصف الأول من نوفمبر.