المنقوش لنظرائها بدول الاتحاد الأوروبي: يجب دعم الليبيين لإنهاء المراحل الانتقالية

المنقوش لنظرائها بدول الاتحاد الأوروبي: يجب دعم الليبيين لإنهاء المراحل الانتقالية

قالت وزيرة الخارجية والتعاون الدولي نجلاء المنقوش، إن مبادرة استقرار ليبيا بمضامينها ومساراتها العسكرية والأمنية، والاقتصادية، ستصل بليبيا إلى بر الأمان إذا تم العمل على تفعيلها، وتحقق استقرارها المنشود، وصولا إلى ضمان إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية القادمة في موعدها المقرر في نهاية ديسمبر القادم .

وفي كلمتها خلال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي على هامش اجتماع مجلس الشؤون الخارجية الأوروبي المنعقد بلوكسمبورغ اليوم، دعت المنقوش نظراءها بدول الاتحاد الأوروبي، إلى الاضطلاع بدورهم وتقديم الدعم اللازم لمساعدة الليبيين في الوصول إلى الاستقرار المنشود، وإنهاء المراحل الانتقالية .

وبحسب وزارة الخارجية والتعاون الدولي، تحدثت المنقوش في هذا الاجتماع عن مبادرة استقرار ليبيا التي أطلقتها حكومة الوحدة الوطنية كأول مبادرة ليبية خالصة، تهدف إلى تحقيق الاستقرار الكامل في ربوع ليبيا كافة وصولا الى الاستحقاق الانتخابي القادم المقرر نهاية شهر ديسمبر القادم، مشيرة الى الاستعدادات الجارية لاستضافة ليبيا لأعمال المؤتمر الوزاري الدولي الخميس المقبل، وأهمية تحقيق النتائج المرجوة من هذا المؤتمر .
وبخصوص ملف الهجرة غير الشرعية، أشارت المنقوش خلال هذا الاجتماع إلى أن ليبيا وباعتبارها بلد عبور هي أكثر البلدان تضررا وتعاني من تبعات هذه الظاهرة، مشددة على أن علاجها والحد منها يكمن في تكاتف جهود المجتمع الدولي ومنظماته المعنية في إحداث تنمية في بلدان المنشأ، وعدم الاكتفاء بمعالجتها ومحاولة التصدي لها في بلدان العبور .