الوطنية للنفط تسيطر على تسرب نفطي بالقرب من خزان فروة

الوطنية للنفط تسيطر على تسرب نفطي بالقرب من خزان فروة

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط سيطرتها على التسرب النفطي الذي حدث اثناء عملية شحن إحدى الناقلات النفطية بالقرب من خزان فروة التابع لشركة مبروك.

وذكرت المؤسسة أن التسرب النفطي حدث شمال غرب شاطئ البحر بطرابلس، مشيرة إلى أنه لم يخلف تأثيرا سلبيا على الشواطئ.

وقال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله إنه من المتوقع حدوث هذه الحوادث أثناء العمليات التشغيلية، مشيرا إلى أن المهم هو القدرة على سرعة الاستجابة والقدرة على معالجة الموقف.

وأوضح مدير إدارة الصحة والسلامة والبيئة بالمؤسسة بالوطنية للنفط خالد أبوخطوة أن قاطرتين من شركتي مبروك ومليتة ساهمتا في السيطرة على التسرب، مشيرا إلى أنه جرى الاستعانة بشركتي توتال وإيني وشركة OSRL العالمية لمعرفة حجم التأثير المتوقع للتسرب النفطي الذي حدث.

يشار إلى أن التسرب حدث فجر الجمعة الماضية في حقل الجرف البحري الواقع على بعد 130 كم شمال غربي طرابلس.