وزارة الداخلية: القبض على مرتكبة واقعة القتل بالتسميم

وزارة الداخلية: القبض على مرتكبة واقعة القتل بالتسميم

أفادت وزارة الداخلية بأن مكتب المعلومات والمتابعة بالوزارة، تمكن من القبض على إحدى المتهمات في واقعة تسميم أحد الأشخاص، بعد تقدم شقيقه بشكوى في الغرض، وبناء على تعليمات النائب العام بالتحقيق في الواقعة.

وفي تفاصيل الجريمة، قالت الوزارة إنها تبينت بعد الاطلاع على محضر الواقعة، بأن المجني عليه كان على تواصل مع شخص عن طريق حساب بموقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” تحت اسم مستعار، ادعى بعد ذلك أنه دكتورة اسمها نور.

وبتتبع هوية الجانية المنتحلة لصفة طبيب ورصد تحركاتها، وبعد نصب كمين لها تم ضبطها من قبل أعضاء التحري بالمكتب وجلبها، وبضبط أقوالها والاستدلال معها حيال الواقعة، اعترفت بارتكابها لجريمة القتل عن طريق تسميم المجني عليه.

وأوضحت الوزارة أن الجانية من مواليد 1991 والمقيمة في منطقة أبوسليم، أفادت بأنها كانت على علاقة عاطفية بالمجني عليه وتعرفه منذ حوالي سنتين، وبعد انفصالهما خططت للانتقام منه وتواصلت معه عبر فيسبوك وعلمت أنه يعاني من مرض القولون، فادعت أنها دكتورة بمستشفى طرابلس الطبي وأرسلت له مبيدا حشريا في قنينة دواء على أنه علاج لحالته، مما تسبب في وفاته بعد تناوله.