بوشاح: نحن منفتحون على الجميع وسنلتقي مجلس النواب في المغرب

بوشاح: نحن منفتحون على الجميع وسنلتقي مجلس النواب في المغرب

أكد النائب الثاني لرئيس مجلس الدولة عمر بوشاح استعدادهم للقاء بمجلس النواب في أي وقت وفي أي مكان، لوضع خارطة طريق والوصول لصيغة دستورية مشتركة للانتخابات.

وأوضح بوشاح في لقاء مع ليبيا الأحرار، أن الشراكة السياسية هي الضامن الوحيد لتحقيق الاستقرار في ليبيا، وأن تفرد شخص أو مؤسسة بصياغة مستقبل البلاد، هو أخطر ما يكون.

وكشف النائب الثاني لرئيس مجلس الدولة عن لقاء من المزمع أن تنظمه المغرب الأسبوع القادم، تستضيف فيه لجنتين من مجلسي النواب والأعلى للدولة، لمناقشة قوانين الانتخابات والقاعدة الدستورية.

وكان رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري قال إنه يتوقع الوصول إلى حل وسط فيما يتعلق بالقوانين الانتخابية بشكل أو بآخر، مشيرا إلى رفص الأعلى للدولة محاولات مجلس النواب تجاوز النصوص الدستورية بعدم التشاور معهم في قوانين الانتخابات، وإبلاغهم كافة الأطراف الدولية بذلك.

وأشار المشري في تصريحات صحفية إلى أن مجلس النواب أصدر قوانين انتخابية بالمخالفة للقانون، وعطل الميزانية بالمخالفة للقانون أيضا، مضيفا أن قرار سحب الثقة الذي أصدره النواب شابه التزوير.

وفيما يتعلق بالأزمة الأخيرة بين البرلمان والحكومة قال المشري إن أي جسم جاء بالوفاق لا يمكن أن يزيل جسما منتخبا كمجلس النواب، لكن يمكن للشعب والحكومة الضغط على الأجسام المنتخبة لتسوية أوضاعها.

وأضاف المشري أن ما وصفه بالأداء الكارثي لمجلس النواب جلب له سخطا شديدا وكذلك لمجلس الدولة، رغم أنهم أوفوا بكل التزاماتهم، لكن المجلسين كترسين في ماكينة واحدة، بحسب وصفه.