النمسا تؤكد دعمها لاستقرار ليبيا واستعدادها لتفعيل اتفاقيات التعاون المشتركة

النمسا تؤكد دعمها لاستقرار ليبيا واستعدادها لتفعيل اتفاقيات التعاون المشتركة

أكد وزير خارجية النمسا “ألكسندر شالينبرغ” دعم بلاده لجهود حكومة الوحدة الوطنية في تحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا، وقال إن ذلك سينعكس إيجابيا على استقرار المنطقة.

وأضاف “شالينبرغ” في لقاء له مع وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، أن تنفيذ حظر الأسلحة المفروض على ليبيا يعد عاملاً مهماً في تحقيق السلام، معربا عن حرص بلاده على تطوير العلاقات الثنائية وتفعيل اتفاقيات التعاون مع ليبيا.

وبحث الجانبان قضية الهجرة غير النظامية وسبل معالجتها، حيث أبدى الوزير النمساوي استعداد بلاده لدعم ليبيا في جهودها للحد من تدفق المهاجرين غير النظاميين، مشيراً إلى أن لديهم مؤسسة تقنية متخصصة في حماية وتأمين الحدود وعرض مساعدة ليبيا في هذا المجال.

من جانبها أكدت وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش عمق العلاقات بين البلدين، وأعربت عن تطلعها إلى شراكة حقيقية بين ليبيا والنمسا تترجم إلى مشاريع على أرض الواقع، وبحثت مع الجانب النمساوي إمكانية تدريب الدبلوماسيين الليبيين في فيينا فيما أبدى الوزير النمساوي استعداده لتنفيذ هذا المقترح.