الخارجية السودانية: يجب إعادة تفعيل الاتفاقيات مع ليبيا بعد الثورتين في البلدين
وزيرة الخارجية السودانية

الخارجية السودانية: يجب إعادة تفعيل الاتفاقيات مع ليبيا بعد الثورتين في البلدين

قالت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي في تقرير للرأي العام، إنه يجب إعادة النظر في جميع الاتفاقيات بين ليبيا والسودان وتفعيلها، خاصة في فترة ما بعد الثورتين في البلدين، لأن تلك الاتفاقيات تمت في إطار الإرادة الفوقية وليست نابعة من معطيات واقعية عبر إرادة شعبية مشتركة حقيقية.

وأوضحت المهدي خلال مؤتمر صحفي، أن السودان احتفظت بسفارتها بطرابلس وقنصليتها ببنغازي، ولم تغلقهما طوال السنوات الماضية عكس العديد من دول الجوار الليبي، وأن ليبيا تستضيف جالية سودانية ضخمة تقدر بمئات الآلاف.

وشددت الوزيرة السودانية على أنهم بحثوا في مؤتمر الجزائر للجوار الليبي، سبل استقرار ليبيا وإخراج العناصر الإرهابية والمسلحين الأجانب والمرتزقة منها، ودعم انتخابات ديسمبر المقبل، واتفقوا على ضرورة قيام قوة رباعية بين ليبيا والسودان وتشاد والنيجر لحماية الحدود والتصدي لكل الممارسات السلبية فيها.